الفهرس

الملك محمد السادس

تولّى الملك محمد السادس الحكم في المغرب بعد وفاة والده حسن وذلك عام 1999م، وأنهى الملك محمد بن حسن دراسته الابتدائية والثانوية في كلية رويال بالاس، ثمّ انتقل إلى الدراسة في جامعة محمد الخامس في مدينة الرباط، حيث حصل على درجة البكالوريوس في القانون وذلك في عام 1985م، وبعد مرور ثلاث سنوات حصل على درجة الماجستير في القانون العام، كما درس الملك محمد في مقر المفوضية الأروبية في بروكسل، والتحق بعدها بجامعة نيس في فرنسا، وحاز على درجة الدكتوراه في القانون عام 1993م، حيث كان يتعلم باللغتين العربية والفرنسية، وكان الأدب والفن من ضمن اهتماماته.[1]

اختصاصات الملك محمد السادس

تتشعب اختصاصات الملك المغربي في اتجاهات عديدة تطال علاقاته بالحكومة والبرلمان إلى جانب اختصاصات أخرى يُذكر منها الآتي:[2]

  • تعيين رئيس الحكومة وأعضائها.
  • إعفاء الوزراء إن لزم الأمر.
  • رئاسة المجلس الوزاري.
  • رئاسة افتتاح دورة البرلمان الأولى.
  • حل البرلمان أو إحدى غرفتيه.
  • اعتباره القائد الأعلى للجيش.
  • اعتماد السفراء.
  • اعتباره رئيس المجلس الأعلى للقضاء.

إنجازات الملك محمد السادس بعد تولّيه الحكم

يوجد العديد من الأعمال التي قام بها الملك محمد السادس بعد تولّيه الحكم والسلطة، وقد كانت رؤية الملك ودعمه لهذه الأعمال سبباً رئيسياً في نجاحها، ومن هذه الأعمال ما يأتي:[3][4]

  • تحويل المغرب إلى مجتمع ديمقراطي، ومزدهر، ومنفتح، على عكس ما كانت البلاد في الماضي.
  • توقيع اتفاقية تجارة حرّة مع الولايات المتحدة.
  • جذب واستقطاب الكثير من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، والتي كانت تهدف إلى تمتع المغرب بدور رئيسي ومهم في المنطقة الاقتصادية للبحر الأبيض المتوسط.
  • إنشاء مشروع ميناء رئيسي في طنجة.
  • إطلاق المبادرة الوطنية للتمنية البشرية لإنعاش المجال الاجتماعي، حيث هدفت إلى محاربة الفقر والتمييز، والبطالة، وعدم المساواة بين فئات الشعب.
  • إطلاق مدونة الأسرة عام 2004م، والتي تُعنى بضمان الديموقراطية للنساء المغربيات وإدخال مفهوم مسؤولية الأسرة المشتركة بين الزوجين.
  • إجراء إصلاح دستوري عمد إلى تقوية السلطة التنفيذية، وتعيين رئيس للحكومة وغيرها من الأمور الإصلاحية.
  • تدشين مشاريع جديدة من مشاريع البنية التحتية في كافة المدن المغربية، بالإضافة إلى تطوير الأحياء السكنية والساحات العامة والمراكز الثقافية.
  • إنشاء الوكالة المغربية للطاقة المستدامة عام 2010م.
  • تقوية روابط العلاقات السياسية بين المغرب والدول الأخرى، حيث أدّى بعضها إلى عودة المغرب إلى الاتحاد الأفريقي عام 2017م.

الحياة الأسرية

أقيمت الاحتفالات الملكية أيام 12 و13 و14 من شهر تموز عام 2002م في القصر الملكي بالرباط احتفاءً بعقد قران الملك محمد السادس على صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى يوم 21 آذار 2002م، فيما رزق الملكان في 8 أيّار 2003م بولي العهد الأمير الحسن بالقصر الملكي في الرباط، أمّا شهر شباط من عام 2007م م فقد شهد ولادة الأميرة للا خديجة في القصر نفسه.[5]

المراجع

  1. Robert Rauch, “Muḥammad VI”، www.britannica.com, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  2. أ.إسماعيل البقالي، “الملك”، www.histgeo.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-1-28. بتصرّف.
  3. “Morocco’s King Mohammed VI: 10 Years and Counting”, www.brookings.edu, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  4. زكية زهوان (2019-7-23)، “جون أفريك : المغرب..20 سنة غيرت كل شيء”، www.belpresse.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-1-28. بتصرّف.
  5. “السيرة الذاتية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس”، www.maroc.ma، اطّلع عليه بتاريخ 2020-1-28. بتصرّف.