الفهرس

الثقة والصدق

يجب أن تتمتّع الزوجة بالصدق، وأن تثق بشريك حياتها؛ فلا تراقب هاتفه، أو حاسوبه، ولا تتحكّم بالأوقات التي يقضيها مع الأشخاص الذين يُحبّهم، ويستطيع الرجل أن يتأكد من أنّ هذه هي الزوجة المناسبة عندما لا تقوم بعزله عن أسرته، وأصدقائه، ولا تتحكم بحياته، بل تشاركه فيها، وتُعطيه مساحته ووقته الخاص به.[1]

احترام الوالدين

يجب على الزوجة المناسبة أن تحترم والدي الزوج، وأن لا تتذمّر من قضاء الوقت معهم، وعند لقائِهم، وفي المناسبات الخاصّة التي تعني الزوج بشكل خاص، وهذا لا يعني أنّه من الضروري استمتاعها معهم، ولكن إظهار الاحترام والتقدير لهم.[2]

تقديم الدعم

يجب أن تساعد الزوجة شريك حياتها في تطوير نفسه للأفضل، وأن لا تقلّل من شأنه، وقدراته، وتشجّعه على ذلك، وتساعده في أن يتغيّر إيجابيّاً في كافة نواحي الحياة.[2]

الاشتراك في الرؤية المستقبلية نفسها

ليس من الضروري أن يتّبع الشريكان الطريقة نفسها في الحياة، ولكن يجب أن تتلاقى مساراتهما معاً في بعض الأمور، ليتمكّنا من التفاهم معاً؛ فعلى سبيل المثال إذا كان أحد الشريكين يُفضّل السفر حول العالم أمّا الشريك الآخر يخاف من صعود الطائرة فهنا تكمن المشكلة في التوافق.[2]

تحمل المسؤولية

عندما يختار الشخص زوجته المستقبلية التي يريد قضاء حياته معها يجب أن يُراعي أن تكون على قدر كافٍ من المسؤولية في الحياة بشكل جدي، ويجب أن تتحمل المسؤولية تجاه واجباتها لزوجها، وتجاه الأطفال مستقبلاً.[3]

تتقبل شريك حياتها

يجب أن يحرص الشخص على اختيار الزوجة التي تحبه لذاته، وتتقبّله وتحبه كما هو، ولا تطلب منه أن يتغيّر؛ حيث يجب اختيار شريكة الحياة بحكمة، وأن تكون تحبّه حقاً، وأن يضمن بأنها لن تتغيّر بعد الزواج.[3]

المراجع

  1. SHERI STRITOF (23-10-2017), “How Do You Know if You Are Marrying “The One?””، www.thespruce.com, Retrieved 24-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب ت Daniel Wallen, “25 Qualities of The Person You Should Marry”، www.lifehack.org, Retrieved 24-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب “10 TIPS ON HOW TO CHOOSE THE RIGHT PERSON FOR MARRIAGE”, www.beautyandtips.com, Retrieved 24-12-2017. Edited.