مواضيع طبية متفرقة

كيفية الحفاظ على القلب السليم

كيفية الحفاظ على القلب السليم

الفهرس

العادات الصحية

هناك العديد من الممارسات اليومية المُتبعة للحفاظ على قلب صحي يخلو من الأمراض، ومن هذه الممارسات ما يأتي:[1][2]

اعتدال كمية الطعام المُتناولة

يُعد ضبط بكمية الطعام من الأمور التي يجب الانتباه لها؛ إذ إنّ زيادة كميات الطعام تؤدي إلى زيادة السعرات الحرارية عن الحد اليومي المسموح به، لذلك من المهم اختيار الأطباق الصغيرة للتحكم في كميات الطعام، ومن الممكن تناول كميات أكبر من الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية والغنية بالعناصر الغذائية، وبالتالي يؤدي ذلك إلى حماية القلب من خطر الإصابة بالأمراض، كما قد يُساهم تدوين عدد الوجبات اليومية وكميتها في ضمان عدم زيادة كمية الطعام المُستهلَك.[1]

ممارسة التمارين الرياضية

تُساهم التمارين الرياضية في بقاء الجسم بحالة نشاط؛ إذ إنّ ممارسة التمارين الهوائية متوسطة الشدة لمدة 150 دقيقة أسبوعياً يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب المختلفة ويعزز وظائفه، ويمكن القيام بذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية؛ كركوب الدراجات نصف ساعة يومياً لمدة خمسة أيام في الأسبوع.[2]

الإقلاع عن التدخين

يُعد التدخين أحد أسباب أمراض القلب التاجية، لذلك من الضروي الإقلاع عن التدخين واتباع الأساليب التي تُساعد على ذلك، وينبغي التنويه إلى أنّ احتمالية خطر الإصابة بالنوبة القلبية (بالإنجليزية: Heart attack) تقل حوالي نصف خطر المدخن بعد الإقلاع عن التدخين لمدة سنة كاملة.[2]

الإكثار من تناول الخضراوات والفواكه

يُساعد تناول الخضروات والفواكه على الحد من الإصابة بأمراض القلب المختلفة، وذلك لاحتواءها على الفيتامينات والمعادن التي تلزم الإنسان، بالإضافة إلى أنّها مصدر غني بالألياف، كما يُساعد الإكثار منها على التقليل من الأطعمة الأخرى الغنية بالسعرات الحرارية، مثل: اللحوم والأجبان.[1]

عادات صحية أخرى

هناك العديد من الطرق والأغذية الأخرى التي تُساعد على الحفاظ على القلب، ومنها ما يأتي:[3]

  • تحسين طبيعة النوم.
  • الحفاظ على ثبات ضغط الدم الطبيعي.
  • الحفاظ على وزن مثالي.
  • الوقاية من مرض السكري والسيطرة عليه في حال الإصابة به.
  • الحفاظ على الحالة النفسية والتقليل من التوتر.

المكملات الغذائية

هناك العديد من المكملات الغذائية المُستخدمة في الحفاظ على القلب والتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب، ومن هذه المكملات ما يأتي:[4]

  • أحماض أوميجا-3 الدهنية: تُعد أحماض أوميجا-3 الدهنية أحد مضادات الالتهاب الطبيعية التي تُوجد عادةً في الأسماك، وتُساعد على خفض مستويات ثلاثي الغليسريد (بالإنجليزية: Triglyceride) المرتبطة بالعديد من الأمراض التي تصيب القلب، كما تُساعد على خفض ضغط الدم، وبالتالي التقليل من خطر الوفاة بسبب أمراض القلب.
  • الرمان: يحتوي الرمان على خصائص مضادة للأكسدة؛ لذا يلعب دوراً مهماً في الحماية من تصلب الشرايين (بالإنجليزية: Atherosclerosis) ويُساهم في خفض ضغط الدم.
  • المغنيسيوم والبوتاسيوم: يُساعد تناول مكملات المغنيسيوم على تقليل ضغط الدم وتعزيز وظائف القلب بشكل عام، كما يُساعد البوتاسيوم على تحسين وظائف القلب، وكذلك يعوض ارتفاع ضغط الدم الناتج عن نظام غذائي غني بالأملاح.
  • الشاي الأخضر: يُساهم شرب مقدار 5-6 أكواب يومياً من الشاي الأخضر في حماية القلب، وذلك لاحتواءه على خصائص مضادة للأكسدة، ومن الجدير بالذكر أنّ الشاي الأخضر متوفر أيضاً على شكل كبسولات.

المراجع

  1. ^ أ ب ت “Heart-healthy diet: 8 steps to prevent heart disease”, www.mayoclinic.org,9-1-2019، Retrieved 10-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت “Top 10 healthy heart tips”, www.nhs.uk,10-7-2018، Retrieved 10-4-2019.
  3. “9 Steps For Improving Heart Health Naturally”, www.pritikin.com, Retrieved 10-4-2019. Edited.
  4. Natalie Butler (22-3-2016), “Herbs and Supplements for Heart Disease”، www.healthline.com, Retrieved 10-4-2019. Edited.

##الحفاظ, #السليم, #القلب, #على, كيفية
#مواضيع طبية متفرقة

 

image_pdfimage_print
السابق
فوائد حبوب الكولاجين لنفخ الوجه
التالي
تكون السلاسل الجبلية

اترك تعليقاً