فن التسويق: قصة نجاح نادي سبورتنغ لشبونة

فن التسويق: قصة نجاح نادي سبورتنغ لشبونة

 

في سنة 2007 تم الاتفاق بين اتحاد كرة القدم البرتغالي وادارة نادي سبورتنغ لشبونة البرتغالي الذي يعد واحداً من اهم واكبر الاندية البرتغالية علي نقل اغلب مباريات الفريق علي شاشات التلفاز في مقابل حصول النادي على حقوق البث، وهذا الاتفاق ضمن للنادي تحقيق ايرادات جيدة ولكن في الوقت عينة ظهرت مشكلة اخري وهي ان اغلب المشجعين اصبحوا يفضلون مشاهدة المباريات من منازلهم بدلاً من مشاهداتها في الملعب الخاص بالفريق وهذا ما ادي الى انخفاض حاد في مبيعات النادي من تذاكر المباريات وعلية انخفضت الايرادات وكذلك الاداء حيث ان اداء اللاعبين يتأثر كثيراً بالجمهور، وبالطبع كان ولابد للادارة وان تتصرف وتجد حلاً يضمن اعادة المشجعين مرة الى اخري الى المدرجات ليؤازروا الفريق وليزيدوا من ايرادات النادي التى ستمكن الادارة من ابرام تعاقدات جديدة في المواسم المقبلة لتدعيم صفوف الفريق ليبقي قادر على المنافسة في مختلف البطولات.

سبورتنغ لشبونة

تدخل ادارة التسويق:

قامت ادارة التسويق بنادي سبورتنغ لشبونة بإطلاق موقع الكتروني خاص ببيع تذاكر المباريات وهذا بالطبع ليس هو الجزء الابداعي في الموضوع، فأغلب الاندية خصوصاً الاجنبية لها مواقع الكترونية لبيع التذاكر، ولكن الابداع يكمن فيما يظهر للمستخدم، فعندما يقوم المستخدم بفتح الموقع على جهازة تظهر لة رسالة تفيد بأن المدير الفني للفريق يشعر بالقلق لأن نجاح الموسم يتوقف علي هذا المستخدم، وبعد هذة الرسالة تظهر للمستخدم نافذة بها خانتنين ليضيف اسمة ورقم هاتفة بهما وذلك ليتصل بة المدير الفني (بولو بنتو) ليساعدة هذا المستخدم على حل مشكلاتة واخراجة من حالة التوتر والقلق التى يعيشها.

الفيديو الاهم في تاريخ النادي:

بعدما يدخل المستخدم بياناتة (الاسم ورقم الهاتف) يقوم الموقع بإظهار فيديو لة وهذا الفيديو يظهر المدير الفني للفريق انذاك (باولو بنتو) بالاضافة الى لاعبي الفريق وهم في غرفة تبديل الملابس ولكن تنتابهم جميعاً حالة من التوتر وعدم الارتياح، وبعد ذلك تقوم الكاميرا بتصوير المدرجات الممتئلة عن اخرها بالمشجعيين المتحمسين ومن ثم تظهر احد الاشخاص وهو يتفحض الجمهور المتواجد في الملعب وكأنة يراجع اسمائهم ومن ثم يأتي مهرولاً الى المدير الفني للفريق ليخبرة بأن الجميع قد حضر ما عدا الشخص الذي قام بتسجيل بياناتة على الموقع.

اتصال المدير الفني بالمشجع:

يقرر المدير الفني ان يتصل بالمشجع، فيقوم بإحضار هاتفة الجوال ويطلب الرقم الذي ادخلة مستخدم الموقع ليرن هاتفة بالفعل، الجدير بالذكر ان المدرب لا يبدء بالحديث الا بعدما يقوم المستخدم بالرد على المكالمة، وبعدها يسمع المدير الفني يقول “الو،، انا بولو بنتو المدير الفني للفريق، الموسم على وشك البداية وانت لم تآت بعد، هيا تعال بسرعة نحن بحاجة اليك، ولا تنس ارتداء قميص الفريق معك وانت قادم” ومن ثم يغلق الخط.

لم ننتهي بعد:

بعدما ينهي باولو بنتو مكالمتة المسجلة مع الشخص نراة يذهب الى لاعبية وهو في قمة سعادتة ويخبرهم بأن المشجع قد وعدة بحضور المبارة، وهذة العبارة تنقل السعادة الى جميع اللاعبين ومن ثم يجتمعون سوياً ويبدؤون في ترديد عبارات التشجيع الخاصة بالفريق. وبعد ذلك ينتهي الفيديو.