الفهرس

زيادة الوزن خلال الحمل

إنَّ زيادة الوزن خلال فترة الحمل أمرٌ مُحتّم، وعلى المرأة تقبُّل الأمر دون مُحاولة خسارته لأنّها لن تتمكن من القيام بذلِك، فمن الطبيعيّ جدّاً أن ينمو الجنين، ويُضيف بضع كيلوغرامات إلى وزن الأم، لذلِكَ ما عليها إلّا المُحافظة على الزيادة الشهرية والأسبوعية الطبيعيّة لوزنها لتجنُب المعاناة فيما بعد من زيادة الوزن والمشاكل الصحية المُصاحبة لهُ.

معدل زيادة الوزن خلال الحمل

يزداد وزن المرأة الحامل خلال فترة الحمل من 8 إلى 16 كيلوغراماً بالمُعدل الطبيعيّ، وتكونُ هذهِ الزيادة هيَ عبارة عن وزن الجنين وباقي الأنسجة المُرافقة للحمل، وهذهِ الزيادة لا تستدعي القلق على الإطلاق، وبالأخص إذا لم تكُن المرأة تُعاني من السُمنة قبل حملها، وينصح الأطباء عادةً بأن تكون زيادة وزن الحامل مُتناسبةً مع زيادة كتلة الجسم، وذلك يكون:

  • من الشهر الأول إلى الثالث: خلال الفترة الأولى لا يزداد وزن مُعظم النساء؛ لأنّها تكون فترة الوحام وعدم الرغبة بتناول الأطعمة، ولا تكون هُناكَ أي زيادة على حجم الجنين والأنسجة المُحيطة به، وفي حال حصلت أيّ زيادة ينصح الأطباء بأن لا تتعدى الكيلوغرامين.
  • من الشهر الرابع وحتّى التاسع: تكون الزيادة في هذهِ الأشهر مُستقرة ومُهمة بشكلٍ كبير لنمو الجنين، ويزداد الوزن بمُعدّل كيلوغرامٍ واحد إلى كيلوغرامين خلال الشهر الواحد.

أسباب زيادة الوزن أثناء الحمل

  • وزن الجنين: يكون ما بين 2 إلى 4 كيلوغرامات تقريباً.
  • المشيمة: يكون وزنها نصف كيلوغرام تقريباً.
  • السائل السلوي: ويكون وزنهُ ما بين 4 إلى 5.9 كيلوغرامات تقريباً.
  • حجم الرحم: تكون زيادة حجم الرحم 1.1 كيلوغرام تقريباً.
  • وزن الصدر: يزداد حجم الصدر بشكلٍ طبيعيّ نتيجة تحضُّره للرضاعة الطبيعيّة والحليب، وتكون زيادته من نصف كيلوغرام إلى 1.4 كيلوغرام تقريباً.
  • حجم الدم: يزداد الدم تقريباً بمُعدل 1 إلى 1.8 كيلوغرام تقريباً.
  • الدهون: تزداد الدهون بشكلٍ طبيعيّ من 1 إلى 3.6 كيلوغرام تقريباً.

نصائح لتحديد زيادة وزن الحامل

  • تناول وجبات مُنظّمة، ومُختلفة، وخفيفة موزعة على اليوم بطوله كوجبة الإفطار، والغداء، والعشاء، ووجبات خفيفة وصحية بين هذهِ الوجبات.
  • الإكثار من شُرب السوائل، وبالأخص الماء، مع ضرورة الابتعاد عن شُرب العصائر التّي تحتوي على كميّة من السُكر، بالإضافة إلى تجنُّب المشروبات الغازية التّي تحتوي على الكافيين.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفواكه الطازجة بدلاً من تناول الحلويّات والأطعمة التّي تحتوي على سُعرات حراريّة عالية.
  • تناول الأطعمة التّي تحتوي على البروتينات المُفيدة لبناء الخلايا؛ كاللحوم، ومُشتقات الحليب، والألبان.