الفهرس

أعراض سرطان بروستات الرجال

يمكن تقسيم أعراض الإصابة بسرطان البروستات (بالإنجليزية: Prostate cancer) إلى أعراض أولية وأعراض تدل على انتشاره، وفيما يأتي تفصيل ذلك:

الأعراض الأولية

بسبب قرب موقع غدة البروستاتا من المثانة البولية والإحليل، فإن الأعراض عادة ما تكون في حال الإصابة بسرطان البروستات بولية، ومن هذه الأعراض نذكر:[1]

  • الشعور بألم أو حرقة عند التبول.
  • مواجهة صعوبة في التبول، وخاصة في بدء العملية أو إنهائها.
  • فقدان القدرة على التحكم بالمثانة.
  • الحاجة الملحة للتبول ليلاً.
  • ظهور الدم في البول أو المني.
  • صعوبة تحقيق الانتصاب.
  • بطء سرعة عملية التبول.
  • الشعور بألم عند القذف.

أعراض الانتشار

يمكن أن ينتشر سرطان البروستات إلى العظام والأعضاء الأخرى عن طريق الدم أو الجهاز اللمفاوي، وإن أكثر العظام التي يشيع انتشار سرطان البروستات إليها هي عظام العمود الفقري، وتُعد هذه الحالة طارئة للغاية وقد تكون أولى علامات سرطان البروستات ظهوراً، وفي الحقيقة يحدث الورم المنتشر ضغطاً على العمود الفقري مُسبباً ظهور الأعراض التالية:[2]

  • الشعور بألم في أحد الوركين أو الظهر يستمر من عدة أيام إلى بضعة أسابيع.
  • الشعور بضعف في الساقين أو عدم القدرة على المشي.
  • صعوبة التحكم في التبول أو الإخراج.
  • فقدان الإحساس في المغبن أو الساقين أو الشعور بخدان أو وخز فيها.
  • زيادة صعوبة التبول والإخراج سوءاً.

الكشف عن سرطان البروستات

بالاستناد إلى الدراسات والإحصائيات المجراة تبين أن الكشف المبكر عن سرطان البروستات، أي في مراحله الأولية، يزيد فرصة نجاح العلاج ويقلل معدل الوفاة، وعليه لا بُد من اتباع التعليمات الخاصة بالكشف المبكر عن سرطان البروستات، وإن من أهم التوصيات في هذا الأمر هو إجراء الفحص الكشفي في الأربعينات أو الخمسينات من العمر في حال عدم الإصابة بأي مشاكل أو أعراض صحية.[3]

المراجع

  1. “Prostate cancer”, www.cancercenter.com, Retrieved April 7, 2019. Edited.
  2. “When to Seek Medical Care”, www.webmd.com, Retrieved April 7, 2019. Edited.
  3. “Screening and Early Detection”, www.pcf.org, Retrieved April 7, 2019. Edited.